دراسة الطب البشري في ألمانيا

Study medicine in Germany

تعتبر ألمانيا من أفضل الدول في العالم التي تدرس الاختصاصات الطبية ففيها الجامعات ذات السمعة الحسنة والمجهزة ببنية تكنولوجية تدعم التعليم في المجال الطبي .
دراسة الطب في ألمانيا تؤهل الطالب بشكل عال للعمل والاختصاص في ألمانيا وفي دول الاتحاد الأوربي كطبيب .

صعوبات دراسة الطب في ألمانيا :

تعتبر المنافسة العالية بين الطلاب لدراسة الطب في ألمانيا من أكبر العوائق التي تواجه الطلاب . كثير من الطلاب الطامحين لدراسة الطب في ألمانيا يواجهون خطر البقاء على لوائح الانتظار لسنتين او ثلاث أو ربما أكثر .
بالاضافة الى ذلك تطلب الكثير من الجامعات الالمانية لدراسة الطب البشري تدريب عملي لمدة ست أشهر في إحدى المجالات الطبية كشرط مسبق للتقدم لدراسة الطب في ألمانيا .
عدا عن ذلك لابد للطالب أن يكون حائزاً على معدل عالي في الثانوية العامة ليستطيع دراسة الطب في الجامعات الألمانية لاينقص عن 1.3 .
كما نعتبر المتطلبات اللغوية العالية لدراسة الطب في ألمانيا شرطاً أساسيا للتقدم والحصول على قبول للدراسة الطب .

شروط دراسة الطب في ألمانيا :

  1. معدل عال في الثانوية العامة لايقل عن 1.3 حسب المعدل الألماني . وحيث أن الثانوية العامة في أغلب الدول العربية غير معترف بها فلابد عندها من عمل سنة تحضيرية  من النمط الطبي M .
  2. في حال عدم تحقيق المعدل المطلوب فيمكن للطالب تحسين معدل الثانوية العامة عن طريق TestAS .
  3. معظم الجامعات الألمانية تطلب مستوى لغوي DSH 2 كحد أدنى للتقدم وكثير من هذه الجامعات الألمانية تطلب هذا المستوى كشرط أساسي للتقديم وكلما زاد مستوى اللغة كلما زادت الفرصة للحصول على القبول الجامعي مع الأخذ بعين الاعتبار أن دراسة الطب فقط باللغة الألمانية .
  4. توافر تدريب عملي أو براكتيكوم بمجال التمريض   أو الاسعافات الأولية يحسن كثيراً من احتمالات القبول لدراسة الطب في ألمانيا .

نظام دراسة الطب في الجامعات الألمانية :

يختلف نظام دراسة الطب في ألمانيا حسب الجامعة ويمكن ملاحظة نظامين أساسيين :

نظام المراحل التقليدي :

يتألف هذا النظام من المرحل التالية :
مرحلة ماقبل العملي vorklinik :

هذه المرحلة مرحلة نظرية بحتة تستمر أربعة فصول وبعد الحصول على معدل نجاح في كل المقررات بأكثر من 60% يحق للطالب عندها اجتياز امتحان أساسي يسمى الفيزيكوم. يتم في امتحان الفيزيكوم فحص الطالب شفويا وكتابيا بكل ماتمت دراسته خلال السنتين الأولى والثانية .
الشرط الأساسي للدخول لامتحان الفيزيكوم الحصول على تقدير أعلى من 60 % لجميع المقرارات التي تدرس خلال أول سنتين باالاضافة الى اجنياز تدريب عمل في مجال التمريض والاسعافات الأولية.

مرحلة العملي Klink :

يغلب عليها الطابع العملي ويتم الدوام فيها ضمن المشافي الجامعية .

 نظام المودول الحديث :

يدرس الطالب المقررات التي تنقسم محاضراتها الى نظري وعملي ويتم تدريس القسم العملي مباشرة في المستشفيات .
من خلال هذا النظام أصبح بمقدور الطلاب متابعة الدراسة بعد السنة الثانية دون الحاجة لاجراء امتحان الفيزيكوم حيث يعتبر النجاح في كل مقرر بشقيه العملي والنظري جزءا من امنحان الفيزيكزم .

اضغط هنا لمراسلتنا من أجل دراسة الطب البشري